التلقيح الصناعي والمعروف باسم أطفال الأنابيب، هو علاج شائع للعقم في حال فشل الوسائل الطبيعية في الإنجاب. تتم عملية طفل الأنابيب من خلال سلسلة خاصة من الإجراءات يتم خلالها استخراج البويضات من الأم، واستخراج الحيوانات المنوية من الأب، ثم يتم دمج البويضة والحيوانات المنوية يدويًا في المختبر. بعدها يتم نقل (البويضة المخصبة) إلى رحم الأم. حيث تستغرق الدورة الكاملة لعملية طفل الأنابيب حوالي ثلاثة أسابيع وقد تستعرق وقتا أطول.

 يوجد في إيران أكثر من 50 مركز متخصص بالتلقيح الصناعي مجهز بأحدث التقنيات وتحت إشراف أطباء متخصصين في علم الجنين والإخصاب الصناعي. كما أن الأسعار التنافسية وجودة الخدمات الطبية جعلت من إيران المضيف الأنسب للعديد من المرضى من جميع أنحاء العالم.

كما أن معدلات نجاح عمليات التلقيح الصناعي في إيران مرتفعة للغاية حيث يعود الفضل لخبرة الأطباء من جهة واستخدام التقنيات الحديثة من جهة أخرى. ومع ذلك، فإن معدل نجاح النساء دون سن 35 في الحمل عن طريق التلقيح الصناعي هو أكثر من النساء الأكبر سنًا.

border